recent
أخبار ساخنة

عاجل | تهجير أسرة قبطية من بورسعيد من قبل بلطجية وسط هتافات دينية

تداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي منشور يقول، "فى عمارات المروة فى بورسعيد ، حى الزهور تقيم أسرة قبطية مشهود لهم بالاحترام من الجميع وهى اسرة مدام حنان سيفين .

انشئ بعض الشباب طاولة بلياردو امام العمارة الساكنة فيها ليبدأ تجمع أسوأ أنواع البشر ويبدأ سيناريو التحرش بالأسرة القبطية المسالمة.

وأَضافوا، بدأت القصة منذ شهور باول اشتباك بسبب التحرش ببنات الاسرة و انتهى ببلاغ فى قسم شرطة الزهور لم يتم تفعيله و تم اجبار الجميع على الصلح داخل القسم .

بعدها بدأ الشباب البلطجية يشعروا بقوتهم وان قسم شرطة الزهور راض تماماً عن بهدلة هذه الاسرة و وقعت الحادثة الجديدة اثناء محاولة التحرش بزوجة اخوا م.حنان بموتوسيكل تم صدمها وأصيبت إصابات كبيرة و انتهى الامر ببلاغ فى القسم و الضغط من اجل الصلح و انتهت الواقعة .




استمر التحرش بالاسرة المسيحية و ازداد طمع البلطجية فى الاسرة البسيطة و يوم الجمعة الماضية كانت احد البنات بالمنزل بمفردها حاول البلطجية "المعروفة اسمائهم" ان يقتحموا عليها الشقة و اتصلت هى بباقى الاسرة ليغيثوها و يتكرر البلاغ لقسم الشرطة فيقرر البلطجية تحويل الامر الى طائفى بحت.

تواصل بعض البلطجية مع الاسرة و طلبوا ان يجلس معهم فى الشارع اخو م.حنان و كان معه قريب اخر لهم ليتفاجئ الجميع بهجوم على المنزل و اطلاق الخرطوش عليهم و المولتوف و الطوب و تم الاعتداء على الرجلان بالمطاوى وسط هتافات دينية و توعد بتهجير الاسرة القبطية.

قامت الشرطة بابلاغ القسم و تم تحويل البلاغ الى امن الدولة ولم يتم القبض على أي شخص من المعتدين و تم استدعاء الاسرة القبطية لامن الدولة وأثناء قيام امين الشرطة بإبلاغهم بالاستدعاء تم الاعتداء مرة اخرى و القاء مولتوف على المنزل بغرض حرقه".

أضاف النشطاء أنه تم تهجير الأسرة القبطية من منزلها ولازال البطجية أحرار طلقاء".

وطالبوا نواب بورسعيد بالتدخل لحل الأمر.

google-playkhamsatmostaqltradent