-->
U3F1ZWV6ZTIzNjM0MDk3MzI0X0FjdGl2YXRpb24yNjc3NDE3MTYwOTc=
recent
أخبار ساخنة

اول صور لكاتدرائيّة عمرها أكثر من 1600 عام مخبّأة في إحدى البحيرات التركيّة

اول صور لكاتدرائيّة عمرها أكثر من 1600 عام مخبّأة في إحدى البحيرات التركيّة 

                                    


كاتدرائيّة عمرها أكثر من 1600 عام مخبّأة في إحدى البحيرات التركيّة تعود إلى الظهور بسبب جائحة كورونا
يُرجّح العلماء أن الكاتدرائيّة التي اكتُشفت للمرّة الأولى في العام 2014، بُنيت في العام 390 على قمّة معبد قديم، لكن الهيكل انهار في العام 740 بسبب زلزال ضرب المنطقة، فغمرتها مياه البحيرة، وعادت إلى الظهور بسبب جائحة كورونا.
أدّى انخفاض مستوى التلوث في إحدى البحيرات التركيّة إلى عودة ظهور كاتدرائيّة أثريّة تقع على عمق مترين تحت المياه.
ونشرت وسائل الإعلام العالميّة صورًا جويّة تكشف عن كاتدرائيّة، يتخطّى عمرها 1600 عام، يمكن رؤيتها تحت بحيرة إزنيق بالعين المجرّدة، إثر انخفاض النشاط السكاني نتيجة تفشّي فيروس كورونا.

تاريخ الكاتدرائيّة

يرجّح علماء الآثار في جامعة أولوداغ أن تكون الكاتدرائيّة قد بُنيت في القرن الرابع تكريمًا للقديس نيوفيتوس الذي استشهد في خلال فترة حكم الإمبراطور الروماني دقلديانوس في العام 303.

وكان نيوفيتوس قد سافر إلى نيقية للتنديد بالوثنيّة في خلال حملة الاضطهاد التي شنّها دقلديانوس.

وبُنيت الكاتدرائيّة حيث قُتل نيوفيتوس على يد الجنود الرومان بطريقة وحشيّة في حين كان يبلغ من العمر 16 عامًا.


إلى ذلك، توقّع العلماء أن تكون الكاتدرائيّة قد بُنيت في العام 325 بعد المجمع الأوّل في إزنيق، وأشاروا إلى أنها دُمّرت في خلال زلزال في العام 740.

وقالوا إن أساسات الكاتدرائيّة تقع على عمق 5-7 أقدام تحت المياه في بحيرة إزنيق، وتمّ اكتشافها من خلال صور جويّة التقطت في العام 2014 في خلال جرد القطع الأثريّة التاريخيّة والثقافيّة.

ورجّح باحثون وجود معبد وثني في أسفل الكاتدرائيّة، واكتشفوا بقايا مصباح قديم وعملات معدنيّة تعود إلى عهد الإمبراطور أنطونيوس بيوس، في إشارة إلى هيكل تاريخي آخر مدفون تحت الكاتدرائيّة.

وتجدر الإشارة إلى أن المياه غمرت الأنقاض مع مرور الزمن نتيجة التغيّرات في مستوى مياه البحيرة، وصُنّف اكتشاف الكاتدرائيّة ضمن أفضل 10 اكتشافات للعام 2014، وفق معهد الآثار الأميركي.
الاسمبريد إلكترونيرسالة