recent
أخبار ساخنة

مصدر يكشف حقيقة وفاة 7 من أسرة واحدة في العزل المنزلي بكورونا

مصدر يكشف حقيقة وفاة 7 من أسرة واحدة في العزل المنزلي بكورونا


 مصدر يكشف حقيقة وفاة 7 من أسرة واحدة في العزل المنزلي بكورونا

كشف مصدر داخل مديرية الشؤون الصحية في بني سويف، حقيقة تداول عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، الجمعة، منشورًا يتضمن الإشارة إلى وفاة 7 أشخاص من أسرة واحدة، إثر إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، عقب عزلهم منزليا، بمركز الفشن جنوب بني سويف.
وقال المصدر في تصريحات لـ"الوطن"، إن ما حدث هو وفاة مُعلم وشقيقته، إثر الاشتباه في إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، ولم يرد أي منهما إلى المستشفيات التابعة لمديرية الصحة، وإنما خضعا للكشف الطبي لدى عيادة أحد الأطباء الخاصة، ونصحهم بالعزل المنزلي، عقب إبلاغهم أن الأعراض التي لديهما، أعراض الفيروس ذاتها، وبالفعل جرى عزلهما منزليا بمعرفتهما.
وتابع: "توفى الشقيقين، وفور علمنا بالواقعة، جرى احتجاز 4 من الأسرة في العزل بمستشفى الفشن المركزي، وإجراء الفحوصات لهم، وسحب عينة لتحليلها.
وأضاف أنه سيتم اتخاذ إجراءات ضد الطبيب الذي وقع الكشف الطبي عليهما، ونصحهما بالعزل المنزلي.
واحتجز مستشفى الفشن المركزي جنوب بني سويف، بقيادة الدكتور كريم اسماعيل، وبإشراف الدكتور محمد يوسف وكيل وزارة الصحة، الجمعة، 4 من أسرة واحدة، للاشتباه في إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، وسحب عينة منهم، وإرسالها للمعامل المركزية لتحليلها، إثر وفاة شقيقين من نفس الأسرة، والاشتباه في إصابتهما بالفيروس.
وتداول عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، منشورا يفيد بوفاة 7 أشخاص يقيمون بمركز الفشن جنوب بني سويف، إثر اصابتهم بفيروس كورونا المستجد، قبل أن ينفي مصدر رسمي داخل المديرية ذلك.

google-playkhamsatmostaqltradent