-->
U3F1ZWV6ZTIzNjM0MDk3MzI0X0FjdGl2YXRpb24yNjc3NDE3MTYwOTc=
recent
أخبار ساخنة

نياحه الراهب إسطفانوس السرياني

نياحه الراهب إسطفانوس السرياني


نياحه الراهب إسطفانوس السرياني
الراهب إسطفانوس السرياني
وُلِدَ بالقاهرة في 21 سبتمبر 1959 م
وتسمى باسم ممدوح موريس صادق.
نشأ وتعلم الإيمان الأرثوذكسي بكنيسة مار جرجس
- منشية الصدر- القاهرة.
أنهى دراسته العلمية وعمل في مجال العمل الفندقي.
طرق باب دير السريان للرهبنة في ١٨ يوليو ١٩٩١م
وتم قبوله كطالب رهبنة بالدير.
وفي يوم ٦ إبريل ١٩٩٣م تمت رهبنته
بيد قداسة البابا شنوده الثالث
باسم الراهب إسطفانوس السرياني
خدم في الدير سنوات طويلة
حتى تمت ترقيته إلى رتبة دياكون في ١٤ مارس ١٩٩٩م
بيد نيافة الأنبا متاؤس رئيس الدير،
وفي يوم 2/3/2007م تمت سيامته قساً
بيد نيافته أيضاً في مدينة الغردقة
حيث كان يخدم هناك مع نيافة الأنبا ثاؤفيلس
(أسقف البحر الأحمر) منذ عام ٢٠٠٠م.
في أول عام ٢٠١٠ عاد من خدمته بالغردقة
ليعيد نشاطه وخدمته بدير السريان العامر
وأحدث طفرة نوعية في مخبز الدير ويطوره
إلى فرن آلي وينشأ ويعمر قلالي جديدة
من منطلق حبه للتعمير والتطوير
والتجديد كعادته دوماً.
اشتهرت خدمته ( خلال السنوات ٢٠٠٠ – ٢٠٠٩م )
في الغردقة بالتأليف فسعى لإصدار تقويم سنوي
غني بالمعرفة خاص لإيبارشية البحر الأحمر
ودعاه ( ئيئوطوكوس) كما ألَّف أكثر من كتاب
في مجال المسابقات الكتابية
التي تستخدم في العمل الشبابي.
في صباح يوم الخميس ٣١ أكتوبر ٢٠١٣م
صلي القداس الإلهي بكنيسة الثلاثة فتية بالدير
واشترك معه بعض الآباء الرهبان.
فى تمام الساعة الثامنة والنصف من مساء
يوم الخميس الموافق 31/10/2013م
تنيح الراهب القس اسطفانوس السريانى
عن عمر يناهز 54 عاماً كان راهباً فاضلاً خدوماً
بحب وتفانى وبذل وعطاء محبوباً
من آباء مجمع رهبان الدير نشيطاً فى كل خدماته
التى وكلها له رئيس الدير،
وفى تمام الساعة العاشرة من صباح يوم الجمعة
الموافق 1/11/2013م قام نيافة الأنبا متاؤس
أسقف دير السريان العامر ونيافة الأنبا صرابامون
أسقف دير الأنبا بيشوي ونيافة الأنبا إبيفانيوس
أسقف دير الأنبا مقار ومجمع رهبان دير السريان
وبعض من رهبان دير الأنبا بيشوي
والبرموس والأنبا مقار.
وحضر الصلاة أيضاً عدد من أفراد أسرته.
وبعد انتهاء الصلاة زُفَ جثمان أبينا الطاهر في الهيكل والكنيسة ثم تم دفنه في طافوس الدير
الاسمبريد إلكترونيرسالة