-->
U3F1ZWV6ZTIzNjM0MDk3MzI0X0FjdGl2YXRpb24yNjc3NDE3MTYwOTc=
recent
أخبار ساخنة

امرأة تبلغ من العمر ١٠١ سنة تُشفى من فيروس كورونا وتخبر الجميع كيف شفيت!

امرأة تبلغ من العمر ١٠١ سنة تُشفى من فيروس كورونا وتخبر الجميع كيف شفيت!


امرأة تبلغ من العمر ١٠١ سنة تُشفى من فيروس كورونا وتخبر الجميع كيف شفيت!

كان عيد السيدة بيترونيليا ألميدا في الثاني من يونيو عيدَين، عيد بلوغها مئة وعام وعيد شفائها من فيروس كورونا المُستجد بفضل أعجوبة من الآب الإله بشفاعة السيدة العذراء على حدّ قولها.

هذا جوابها لجميع من يسأل كيف تمكنت وهي تبلغ أكثر من ١٠٠ عام التغلب على فيروس كورونا: “أجمل أعجوبة كان ليقدمها لي وهكذا فعل!”

تقطن السيدة ألميدا في شمال شرق البرازيل على مقربة من مدينة ترينيداد حيث المزار الوحيد المكرس للّه الآب القدوس.

“بقيْت قريبة من الآب الإله ولذلك أنا هنا. أراد أن يقدم لي الصحة لأتعافى وأكمل سنة جديدة من حياتي. يُحدث الآب الإله المعجزات!”

وكانت السيدة قد أمضت ٦ أيام في غرفة العناية المركزة بعيدة عن جميع أفراد عائلتها لكن على ثقة بأنها ستتعافى.

وتجدر الإشارة الى أنها ليست المرّة الأولى التي تتغلب فيها على الموت. فعانت في العام ٢٠١٢ من نوبة قلبيّة وأكد لها الأطباء حينها انها لن تعيش أكثر من شهرَين. وها ان ثماني سنوات مرّت ومنذ ذلك الحين، ازدادت ايماناً باللّه الاب وتشارك في التساعيات المكرسة له.

ولبيترونيليا ١٤ ابن وابنة و٧١ حفيد لهم هم أيضاً ٩٨ ابنة وابنة والعائلة كلّها متعبدة للآب الإله وتنسب اليه عدد كبير من المعجزات ومنها معجزة حصلت مع أحد أبناء الأحفاد الذي وُلد يعاني من مشاكل كثيرة في الساقَين وأكد الأطباء انه لن يتمكن من المشي. حجت والدته الى ترينيداد فشفي الطفل على الفور.

قدم اللّه لبيترونيليا فرصةً إضافيّة للعيش وتسبيح اسمه وقدم لنا جميعاً درساً قيّماً بضرورة تسليم كلّ أمورنا وصحتنا لشفاعته!

الاسمبريد إلكترونيرسالة